تجميل الانف في تركيا و عملية تصغير الانف

تجميل الانف في تركيا هي احدى أهم أنواع عمليات التجميل التي تقدمها مشافي تركيا الرائدة بمجالات الجراحات التجميلية، وتعد عملية تصغير الانف إحدى أكثر العمليات شيوعا بكافة انحاء العالم، وذلك نظرا للدور الكبير للأنف بإظهار جمال الوجه.
وتقوم مراكز التجميل العالمية بإجراء ملايين عمليات تجميل الانف والتي تتميز بسهولتها، بساطتها وبنتائجها المضمونة، والتي تجعل الشخص يحصل على أنف مميز.

تتعدد الأسباب التي تدفع الشخص للقيام بعمليات تصغير الانف ومن أبرز هذه الأسباب رغبة الشخص بالحصول على أنف جميل يتناسق مع تفاصيل وجهه، بالإضافة إلى رغبة الشخص بالتخلص من مشكلات التنفس التي يكون الانف سببا رئيسيا لها.

ولقد شهدت عمليات تصغير الانف تطورا كبيرا خلال السنوات الأخيرة، وذلك نظرا للتقدم التكنولوجي الكبير الذي شهده العالم، حيث تم ادخال التقنيات الحديثة والمتطورة والتي تتناسب مع كافة جراحات تجميل الانف وتقويمه. فلقد ساهمت هذه التقنيات بضمان نتائج مميزة لعلميات تجميل الأنف لتقضي على كافة التشوهات الموجودة فيه، وكذلك ادت لتخفيف آلام العلمية، وتقليل فترة النقاهة والاستشفاء.

وتعد تركيا من الدول السباقة والرائدة بمجال تجميل او تصغير الانف حيث توجد فيها المشافي والعيادات التجميلية المزودة بأحدث التقنيات والوسائل لإجراء جراحات تصغير الانف بنجاح وأمان.

لعلميات تجميل الانف في تركيا ثلاثة أنواع، سوف نتعرف عليها خلال سطور هذه المقال.

تجميل الانف في تركيا – عملية تصغير الانف

نتائج تجميل الانف في تركيا

ما هي أنواع عمليات تجميل الانف في تركيا؟

تنقسم أنواع عمليات تجميل الانف في تركيا ما بين علميات التجميل الداخلية، الخارجية، اضافة لعملية تصغير الانف وعملية حشو الانف.

1- عمليات تجميل الانف الداخلية: ويطلق عليها اسم عمليات تجميل الانف المغلق، وتعد هذه العمليات من أكثر أنواع عمليات تجميل الانف في تركيا شيوعا لأسباب عديدة منها عدم تركها لأي ندوب ظاهرة، وذلك نظرا لأن الجراحة يتم إجراؤها بشكل كامل داخل أنف المريض، بالإضافة إلى ذلك فإن هذه العلمية تحمي الأنف من الإصابة بتهيج الأنسجة الأنفية، كما أن العملية لا تستغرق وقتا طويلا، ونادرا ما يحدث مضاعفات لها. ويتم إجراء علميات تجميل الانف الداخلية على مرحلتين، ففي المرحلة الأولى يتم تخدير المريض تخديرا كليا، ومن ثم يقوم الطبيب الجراح باللجوء إلى التقنيات الحاسوبية الحديثة والتي تعمل على تقديم تصميم ثلاثي الأبعاد لأنف المريض، ويقوم الطبيب بإجراء التعديلات على الأنف حتى يصل إلى الشكل المطلوب، ومن ثم ينتقل للمرحلة الثانية وهي إجراء الجراحة، ففي البداية يوسع فتحتي الأنف، ويحدث شق بسيط داخل بطانة الأنف، بعد ذلك يلجأ إلى عملية إزالة لكافة الزوائد البارزة من غضروف الأف، بحيث يقوم بتصغير حجمها أو يخفي الانحرافات عند مقدمتها، وأخيرا يغلق الشقوق الداخلية، وبذلك تكون العلمية قد انتهت.

2- عمليات تجميل الأنف الخارجية: ويطلق عليها اسم علميات تجميل الانف المفتوح، ويتم اللجوء إليها في حال لم يتمكن الطبيب من اللجوء إلى علمية الأنف الداخلية، وذلك نتيجة التشوه الكبير في الأنف، وتختلف أسباب تشوه الأنف فمنها ما هو وراثي، ومنها ما هو ولادي، وفي بعض الأحيان قد تسبب الحوادث تشوها في الأنف.

ويتم إجراء هذه العلمية من خلال تخدير المريض بشكل كل، ويبدأ الطبيب الجراح بإجراء عدة شقوق في أسفل الأنف وعلى جانبيه، بعد ذلك يقوم بفصل الطبقة الجلدية عن الأفن ليكشف عن تكوين الأنف الداخلي، ومن ثم يعمل على تشكيل أوضاع الغضاريف العليا والسفلى، حيث يربط بينها وذلك لكي يصل إلى الشكل المطلوب كتكبير الأنف أو إصلاح اعوجاج وانحراف حاجز الأنف.

وتجرى عملية الانف المفتوح من خلال اتباع طريقتين ففي حال كان المريض يعاني من الأنف الأجدع والذي يتميز ببروز عظمي واضح فإن الطبيب سيعمل على تشكيل الغضاريف السفلية والعلوية لكي تصبح متجانسة، ومن ثم سوف يقوم بإزالة كافة الجوانب العظمية التي تتواجد على جانبي الأنف، وذلك من أجل تصغيره حتى يصبح ملائما لوجه المريض.

أما الطريقة الثانية فهي طريقة معقدة للغاية، وتستخدم للحالات التي يكون فيها تشوه الأنف ناجما عن تآكل الغضاريف الأنفية أو قد يكون السبب مرض الجذام، وفي بعض الحالات يكون السبب عيب خلقي كأن يولد الإنسان بأنف صغير، وفي هذه الحالة يجد الطبيب نفسه أمام تحدي جديد، حيث أن نسيج الأنف لن يكون كافيا، وفي هذه الحالة فإنه يقوم بأخذ العظام من مناطق أخرى من جسم الشخص كالحوض أو صيوان الأذن، ويقوم بإضافتها للأنف، ومن يقوم بتغطيتها بجلد مأخوذ من البطن أو الأطراف، وفي بعض الحالات يمكن استخدام السيلكون الصناعي عوضا عن العظام.

3- حشو الأنف: تعد هذه العلمية من أحدث أنواع عمليات تجميل الانف في تركيا والعالم، لذلك فإن انتشارها لازال بسيطا ومحدودا، ولقد ساهمت أسباب أخرى في عدم انتشارها ومن هذه الأسباب عدم صلاحيتها إلى للتشوهات البسيطة والسطحية، بالإضافة إلى ذلك فإن تأثيرها ليس دائما، كما أنها تسبب مجموعة من المضاعفات منها احتمالية نخز الجلد في محيط الأنف، وحدوث تورم في محيط الأنف.
ويتم إجراء هذه العلمية تحت التخدير الموضعي، ولا تتطلب مهارة كبيرة من الطبيب، حيث تتم علمية حشو الانف من خلال الحقن الخارجي، أو من خلال إحداث شق صغير لا يرى في بطانة الأنف، ويتم حقن الأنف من خلاله بإبر جوفيدريرم، أو ريستالين.

جراح الأنف والأذن والحنجرة والرأس والعنق في اسطنبول

دكتور تجميل انف تركيا

ما هي الأسباب التي قد تمنعك من إجراء عملية تصغير الانف

يوجد هناك مجموعة من الأسباب التي قد تمنعك من إجراء علمية تجميل او تصغير الانف ومن أبرز هذه الأسباب

  • في حال كنت مصابا بفقر الدم فإن هذا الأمر سيكون عائقا أمامك إن أردت إجراء عملية تجميل الأنف

  • الكفاية في حال كان المريض مصابا بتشوهات في وجهه، أو في حال كانت عضلات الوجه ضعيفة وغير قوية بما فيه .

  • في حال كان عمر الشخص أقل من خمسة عشر عاما بالنسبة للإناث، وأقل من سبعة عشر عاما بالنسبة للذكور، ويعد السبب الرئيسي في منعه من تجميل الانف أن نمو الوجه قبل هذه الأعمال لا يكون مكتملا.

  • في حال كان المريض مصاب بسيولة الدم.

  • وفي بعض الحالات قد يمنع المدمن على التدخين من إجراء جراحات تجميل الانف.

ماذا يجب أن تفعل بعد إجراء علميات تجميل الانف في تركيا ؟

بعد أن ينتهي المريض من إجراء علميات تجميل الانف في تركيا يجب أن يحصل على نقاهة تتراوح ما بين الأسبوع إلى أسبوعين، وتوفر مراكز إجراء علميات تجميل الانف في تركيا العديد من مراكز النقاهة بالنسبة للمريض.

– كما من الممكن أن يضع فتائل لمدة ثلاثة أو أربعة أيام.

– وفي حال كانت الجراحة للحاجز فإن على المريض أن يضع جبيرة أنفية.

– كما من الممكن أن يستخدم ضمادة أنفية تستخدم لعشرة أيام في حال أدرى تغييرا على الأنف.

– كما يجب أن يحمي الأنف من الإصابة بأي صدمات لمدة شهر هشا.

– وقد يحدث انتفاخ في الأنف بعد إزالة الضمادات، ولكن هذا الانتفاخ يزول بالعلاج الموضعي، أما خيوط الجراحة فإنها تذوب بشكل كامل ولوحدها.

أهم أطباء تجميل الأنف في تركيا:

يعتمد المركز منذ انطلاقته إلى استقطاب الخبرات الأفضل في تركيا في هذا المجال، ومن ثم توظيفها في منظومة العمل الخاصة به من أجل النهوض في مستوى الأداء العام للمركز والوصول إلى أفضل النتائج من حيث دقة تنفيذ عمليات تصغير الانف بالشكل الذي يعالج المشاكل الخلقية، وكذلك يحقق الغايات التجميلية التي من أجلها يتم إجراء مثل هذه العمليات. ويمتلك مشفى وينر استاتيك خيرة أطباء التجميل في اسطنبول كالأستاذ الدكتور سجكين أولوسوي أخصائي الأذن والأنف والحنجرة والرأس والعنق. فهو جراح تجميل الأنف الأشهر في تركيا.

متى يجب أن تراجع الطبيب؟
يجب على المريض أن يراجع الطبيب الذي أجرى له علميات تصغير الانف في حال شعر بأي ألم، حيث أن الشعور بالألم دليل على إمكانية الإصابة بالتهاب ما.

وهكذا نرى أن عمليات تجميل او تصغير الانف قد شهدت تطورا وتقدما في السنوات الأخيرة، حيث ساعدت العديد من الأشخاص في الحصول على أنف جذاب ومميز، ويعد إجراء عمليات تجميل الانف في تركيا خيارا مثاليا للجميع، وذلك نظرا للأسعار المناسبة، والخدمات المميزة التي تقدمها مراكز علميات تجميل الانف في تركيا.

أسئلة شائعة حول عملية تجميل الانف في تركيا

عمليات تجميل الأنف أصبحت من أكثر عمليات التجميل انتشارا حول العالم ، و لا سيما في تركيا ، و ذلك لأن مشكلات الأنف تؤثر بشكل كبير على الشكل الخارجي و إجراء عملية تجميل للأنف تغير بشكل كبير من شكل الوجه بأكمله

، و لا ننسى أن عمليات تجميل الأنف قد تكون لهدف علاجي  أيضاً ، مثل حل مشكلات التنفس .

في هذا المقال سنذكر لكم كل الأسئلة الشائعة المتعلقة بعملية تجميل الأنف .

1 _ كيف أعلم أن عملية تجميل الأنف تناسبني ؟

هناك العديد من الأسباب التي تدفعك للقيام بعملية تجميل الأنف ، مثل :

_ إذا كان شكل أنفك يؤثر بشكل سلبي على وجهك و هذا يشعرك بالاستياء و قلة الثقة بالنفس .

_ لديك مشكلة تنفسية سببها وجود مشكلة في حاجز الأنف كانحراف الوتيرة 

_ تعرضت لحادث ما أو إصابة أثرت على شكل أنفك بشكل كبير و تريد أن تعيده لشكله الطبيعي .

إذا كنت تعاني من أحد هذه المشاكل فأنت مرشح للقيام بالعملية .

2 _ ما هو العمر الذي أستطيع به القيام بعملية تجميل الأنف ؟

يمكن القيام بعملية تجميل الأنف بعد نمو الأنف بشكل كامل و ذلك في أي وقت ، بشكل عام يجب أن يتجاوز الشخص الذي يريد إجراء العملية ال (  السادسة عشر عاماً ) ، في بعض الحالات المرضية أو في بعض حالات الإعاقة يمكن إجراء عملية للأنف في سن مبكرة و لكن هذه الحالات نادرة .

3 _ كيف يتم إجراء عملية تجميل الأنف؟

إن خطوات إجراء عملية تجميل الأنف ليست ثابتة بل تختلف خطواتها و مدتها باختلاف الهدف من القيام بها ، فيوجد عمليات تصغير الأنف ، عمليات تكبير الأنف ، تعديل الزاوية بين الشفة العلوية و الأنف و غيرها .

_ الخطوة الأولى للعملية : تتضمن الخضوع للتخدير و هو التخدير العام غالباً

_ الخطوة الثانية للعملية : في هذا الخطوة يتم إحداث شق و هناك أسلوبان أساسيان في تجميل الأنف هما التقنية  "المفتوحة " أو التقنية " المغلقة " ، في حال  الخضوع لعملية تجميل الأنف المفتوحة ، يتم إجراء شق على الشريط الفاصل بين فتحتي الأنف بشكل عرضي ، مما يتيح للطبيب الرؤية الواضحة و يمكنه من التحكم بشكل أفضل حيث يستطيع إعادة تشكيل بنية الأنف بالشكل المطلوب . 

 في التقنية المغلقة يقوم الطبيب   بالجراحة من داخل أنفك ، مما يؤدي إلى إحداث شق داخل الأنف ، تتميز التقنية الداخلية عن الخارجية بأنها لا تترك أي أثر خارجي على عكس التقنية الخارجية التي تتسبب بظهور ندب صغير ، بالجهة المقابلة تتميز التقنية الخارجية توفر للجراح رؤية واضحة في حين أن التقنية الداخلية تعطي رؤية محدودة للطبيب و قد يحدث تشويه لغضاريف الأنف في بعض الحالات .

الخطوة الثالثة : تتضمن إعادة تشكيل الأنف بالشكل المطلوب عن طريق تغير شكل العظام و الغضاريف فهناك خطوات و إجراءات تخص كل عملية على حدى .

الخطوة الرابعة : يعاد تشكيل الجلد الذي يغطي الأنف إما بتقليصه أو تمديده ليلائم شكل الأنف الجديد ، و يتم وضع جبائر لدعم الأنف من الخارج و وضع دعامات داخلياً في حال كانت العملية تخص الحاجز الأنفي .

4 _ كم تستغرق عملية تجميل الأنف ؟

تستغرق عملية تجميل الأنف من ساعة إلى ساعتين و تختلف المدة باختلاف نوع العملية و باختلاف الهدف من إجرائها  .

5 _ كم ستكون فترة النقاهة التي سأحتاجها بعد عملية تجميل الانف ؟

من أجل تقليل الكدمات التي تحصل بعد العملية و من أجل الشفاء بسرعة أكبر لابد من أخذ الراحة لمدة أسبوع على الأقل .

إن العودة إلى العمل بعد إجراء العملية يعتمد على نوع العمل الذي تقوم به فإذا كنت من أصحاب الأعمال المكتبية يمكنك العودة للعمل بعد الخضوع للعملية بأسبوع ، و لكن إن كنت من ذوي الأعمال التي تتطلب مجهودا كبيرا فقد تحتاج من    ( أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع ) للعودة .

  ينصح بتجنب الأعمال التي تطلب جهداً كبيراً لمدة شهر على الأقل بعد الخضوع للعملية لأن الإجهاد يؤخر من عملية الشفاء و يزيد من التورم .

6 _ متى سأتمكن من التنفس من أنفي من جديد بعد عملية تجميل الأنف ؟

بعد أسبوع من إجراء عملية تجميل الانف يصبح التنفس أسهل و سوف يتحسن التنفس الأنفي بالتدريج خلال الأسابيع التالية ، لكن بشكل عام تحتاج شهر أو شهرين للعودة إلى الوضع الطبيعي و في حال كنت تعاني من مشكلة تنفسية قبل إجراء العملية ستلاحظ تحسن كبير في التنفس .

7 _ ما هي الإرشادات الخاصة بالطعام بعد الخضوع لعملية تجميل الانف ؟

خلال الـ ( 24 ساعة ) التالية لعملية تجميل الانف عليك تناول أطعمة باردة و لطيفة ، على مدار الأيام القليلة المقبلة ، يوصى بتناول  الأطعمة اللينة مثل البطاطا المهروسة و العصائر و الحساء ، و يجب عليك تجنب الوجبات الساخنة ، و كذلك الأطعمة الحاوية على كمية كبيرة من التوابل ، لأنها يمكن أن تتسبب بتمدد الأوعية الدموية ، و بالتالي زيادة التورم و الكدمات . خلال الأسبوع الأول يفضل تجنب الأطعمة صعبة المضغ ، و مع بداية الأسبوع الثاني ستتمكن من العودة للنظام الغذائي الطبيعي .

8 _ هل استطيع القيام بعملية تجميل الأنف و انا حامل ؟

إن القيام بأي عملية خلال فترة الحمل سيعرض جنينك للخطر ، لذلك يفضل تجنب الخضوع لأي عملية اختيارية  و تأجليها لبعد الولادة لضمان صحة جنينك سواءاً كانت هذه العملية هي عملية تجميل الانف او غيرها .

9 _ في حال كان لدي نزلة برد هل استطيع القيام بعملية تجميل الانف ؟

في حال كنت مصاباً بنزلة برد لا تستطيع القيام بعملية تجميل الانف لأن تورم الممرات الأنفية و التهاب القصبات و غيرها من الأعراض المرافقة لنزلة البرد تؤدي إلى حدوث مضاعفات في الإجراء ، لذلك من الأفضل تأجيل العملية إلى حين تماثلك للشفاء .

10 _ متى يمكنني الاستحمام بعد القيام بعملية تجميل الأنف؟

يمكنك الاستحمام بعد يوم واحد من اجراء عملية تجميل الانف و لكن مع أخذ الحيطة و الحذر  فيمكنك غسل شعرك و لكن لتنظيف وجهك يمكنك استخدام منشفة ، لا تنسى  تجنب استخدام الماء الساخن  ، لأن البخار سيزيد من التورم .

11 _ متى سأتمكن من السباحة بعد الخضوع لعملية تجميل الأنف ؟

يجب عليك تجنب السباحة لمدة خمسة أسابيع على الأقل من تاريخ اجراء عملية تجميل الانف لأن المياه قد تؤثر على نتائج العملية بشكل سلبي .

12 _ هل علي أن اتجنب التدخين بعد اجراء عملية تجميل الانف ؟ 

نعم يتوجب عليك تجنب التدخين لأربع أسابيع بعد اجراء عملية تجميل الانف وليس فقط بعد العملية و إنما قبلها أيضاً فيجب الابتعاد عنه لمدة أربعة أسابيع أيضاً  .

تجنب التدخين يساعدك  على الحصول على نتائج أفضل .

13 _ هل تؤثر عملية تجميل الأنف على حاسة الشم لدي ؟

إن التورم الذي يحصل بعد عملية تجميل الانف سيؤثر على حاسة الشم لديك و لكن ستلاحظ أن حاسة الشم ستعود إلى طبيعتها مع زوال التورم  .

14 _ ما هي وضعية النوم التي يجب اتخاذها بعد اجراء عملية تجميل الانف ؟

ينصح بعد إجراء عملية تجميل الانف بأن تنام على ظهرك مع رفع رأسك على وسادتين ، وذلك لمدة أسبوع واحد على الأقل لتقليل التورم . 

15 _ متى سأتمكن من النوم على أحد الجانبين من جديد بعد اجرائي عملية تجميل الانف ؟

كما ذكرنا سابقاً يجب الالتزام بالنوم على الظهر لمدة أسبوع على الأقل لتقليل التورم الذي يحدث بعد عملية تجميل الانف ، و لكن العودة للنوم على أحد الجانبين تختلف من شخص لآخر ، ففي بعض الحالات يجب مواصلة النوم على الظهر لعدة أسابيع بعد إجراء العملية ، و سيقدم لك الطبيب التوصيات اللازمة بشأن هذا الموضوع .

16 _ هل نتائج عملية تجميل الأنف دائمة ؟

نعم ، نتائج عملية تجميل الأنف دائمة و تستمر مدى الحياة .

17 _ متى تظهر النتيجة النهائية لعملية تجميل الانف ؟

قد يستغرق اكتمال الشكل النهائي للأنف الجديد سنة كاملة ، و يمكنك ملاحظة تغييرات تدريجية ، و في حال شعرت بعدم الرضا عن نتائج العملية يمكنك العودة للطبيب لإجراء التعديلات اللازمة .

18 _ ما هو أفضل مكان لإجراء عملية تجميل الأنف ؟

إن إجراء عملية تجميل الأنف من العمليات التي تتطلب طبيبا ذو خبرة عالية و مهارة كبيرة و تتطلب أيضاً  مشفى مجهزة بأحدث التقنيات الطبية  ، و هذا الميزات تجدها في المشافي التركية التي أصبحت مقصد الكثير من الناس حول العالم حيث أنها أثبتت جدارتها بالعمليات التجميلية و لا سيما عملية تجميل الأنف ، و مما يميز المشافي التركية أيضاً هو أسعارها التنافسية ، فأسعارها مقبولة و أرخص مقارنة بباقي الدول .

لذا إذا كنت تريد إجراء العملية و تريد أن تحصل على رعاية و اهتمام مع ضمان النتيجة النهائية ما عليك سوى اختيار المشافي التركية وبالتحديد مشفى وينر اسثاتيك في اسطنبول .

مشاركة هذه المقالة